منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم

منتدى إقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات الكوردية, العربية, الفارسية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر
 

 مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو علي الكردي
المدير
ابو علي الكردي

عدد المساهمات : 7659
السٌّمعَة : 30
تاريخ التسجيل : 01/09/2013
العمر : 58
الموقع : أربيل

مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة Empty
مُساهمةموضوع: مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة   مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة I_icon_minitimeالإثنين سبتمبر 02, 2013 10:52 am


مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة 0816_fcf7052fe8481
مقاصد الشريعة كفلسفة للشريع الإسلامي " رؤية منظومية "
د . جاسر عودة
ترجمة : د . عبداللطيف خياط
المعهد العالمي للفكر الإسلامي
433 صفحة
الطبعة الأولى 1432ھ - 2012م
نبذة الناشر:
إنّ منهج البحث في الشّريعة الإسلامّية في هذا العصر كثيراً ما يكون اختزاليّاً لا شموليّاً، تجزيئياً لا تكاملياً، حَرفيّاً لا أخلاقيّاً، مهملاً للواقع لا متفاعلاً معه، أحاديّ النظرة لا متعدّد الأبعاد، يقتصر على الألفاظ ودلالاتها ولا يعتبر المقاصد من وراء النصوص الشّرعية والأولويات في تطبيقها، ثم إنه يقاوم بشدة المراجعات الفلسفية المعاصرة -رغم فائدتها- بحجة التخصص والخصوصية. يضاف إلى ذلك مزاعم "اليقين المنطقيّ" أو ما يقابلها من مزاعم "التفكيكية"، أو مزاعم "عصمة" المجتهدين والرواة أو ما يقابلها من مزاعم "التاريخيّة" الما بعد الحداثية. كلّ ذلك يزيد من عقم الاجتهاد، وضعف الرّوح والأخلاق، وعدم التسامح مع المخالفين في الرأي، والإيديولوجيّات العنيفة، والحقوق الضائعة، والثقافة الاستبداديّة السائدة سياسياً واجتماعياً ودينياً. يقدم هذا الكتاب مقاصد الشريعة منهجاً للإصلاح المنشود، وفلسفة لتقييم النظريات التقليديّة والمعاصرة في التشريع الإسلاميّ، ويستفيد من فلسفة النظم في تحليل يعتمد على مفاهيم المعرفيّة، والكلّية، والانفتاح، والتراتبية، وتعدّد الأبعاد، والغائيّة. والنتيجة النظريّة التي يخلص إليها هذا الكتاب تتلخص في أنّ معيار صحّة الاجتهادات والسياسات المعاصرة هو مدى تحقيقها لمقاصد الشّريعة. والفائدة العمليّة لهذا هو أن الشريعة الإسلامية تصبح سبيل الأمة لحفظ هويتها وعصمة دينها ونفسها وعقلها وعرضها ونسلها ومالها في واقعها المعاصر، بل وتحقيق العدل والرحمة والحكمة والمصلحة للبشرية كلها.

تحميل الكتاب
======
رابط مباشر****رابط بديل
4SHARED###ARCHIVE

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://iqra.ahlamontada.com
ابو عبدالرحمن الكردي
مشرف
ابو عبدالرحمن الكردي

عدد المساهمات : 5028
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 03/09/2013
العمر : 44
الموقع : (أرض الله الواسعة)

مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة Empty
مُساهمةموضوع: رد: مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة   مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 09, 2018 7:00 am

جزاکم الله خیرا
واحسن الله الیکم
واعانکم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمداليماني



عدد المساهمات : 2
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 20/01/2018

مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة Empty
مُساهمةموضوع: رد: مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة   مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة I_icon_minitimeالسبت يناير 20, 2018 3:25 pm

جزاكم الله خيرا


موضوع في غاية الأهمية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو عبدالرحمن الكردي
مشرف
ابو عبدالرحمن الكردي

عدد المساهمات : 5028
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 03/09/2013
العمر : 44
الموقع : (أرض الله الواسعة)

مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة Empty
مُساهمةموضوع: رد: مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة   مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة I_icon_minitimeالأحد يناير 21, 2018 11:36 am

هذه المواضيع مهمة جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مقاصد الشريعة كفلسفة للتشريع الاسلامي رؤية منظومية-د.جاسر عودة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إقرأ الثقافي :: القسم العربي :: الدعوة الإسلامية , الثقافة الإسلامية, الزهد والرقائق-
انتقل الى: