منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم

منتدى إقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات الكوردية, العربية, الفارسية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر
 

 موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو علي الكردي
المدير
ابو علي الكردي

عدد المساهمات : 7643
السٌّمعَة : 30
تاريخ التسجيل : 01/09/2013
العمر : 58
الموقع : أربيل

موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر Empty
مُساهمةموضوع: موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر   موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر I_icon_minitimeالأربعاء أغسطس 02, 2017 9:48 am

موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر Ou14


موت الدماغ
بين الطب و الإسلام
تألیف: ندی محمد نعیم الدقر
الناشر: دار الفكر المعاصر-بیروت، دار الفكر-دمشق
الطبعة: الثانية 1424-2003

يبحث في الجانب الطبي لموت الدماغ، والحياة والموت في الإسلام، والحكم الفقهي لموت الدماغ ومايتعلق به، وموقف القانون المقارن من موت الدماغ، وموقف اليهودية والنصرانية من موت الدماغ أيضاً إنها قضية إنسانية اجتماعية تربوية اقتصادية طبية لابد من أن يقول فيها الإسلام كلمة، فكان هذا الكتاب.

تحميل الكتاب
======

رابط مباشر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://iqra.ahlamontada.com
ابو عبدالرحمن الكردي
مشرف
ابو عبدالرحمن الكردي

عدد المساهمات : 5028
السٌّمعَة : 2
تاريخ التسجيل : 03/09/2013
العمر : 44
الموقع : (أرض الله الواسعة)

موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر Empty
مُساهمةموضوع: رد: موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر   موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر I_icon_minitimeالإثنين يناير 15, 2018 10:41 am

بارك الله فيكم
وجزاكم الله خيرا
واحسن الله اليكم
كان الله في عونكم
وايدكم الله وحفظكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
موت الدماغ بين الطب و الإسلام - ندی محمد نعیم الدقر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إقرأ الثقافي :: القسم العربي :: الطب النبوي والطب البديل-
انتقل الى: