منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم
منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم
منتدى إقرأ الثقافي
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى إقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات الكوردية, العربية, الفارسية و الإنجليزية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

 

 حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو عبدالرحمن الكردي
مشرف
ابو عبدالرحمن الكردي


عدد المساهمات : 5014
تاريخ التسجيل : 03/09/2013
العمر : 46
الموقع : (أرض الله الواسعة)

حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل Empty
مُساهمةموضوع: حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل   حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل I_icon_minitimeالإثنين ديسمبر 01, 2014 7:49 am


حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل U18

أسم الكتاب : حروب الاسلام في الشام
أسم الكاتب : محمد أحمد بأشميل
الناشر : دار الفكر للطباعة و النشر
عدد الصفحات : 641 صفحة
حجم الكتاب : 8 ميجا بايت

بدأت حروب الشام بمعركة مؤلمة التى استشهد فيها زيد بن حارثة حب رسول الله وربيبه وجعفر بن أبي طالب ابن عم رسول الله صلى الله عليه وسلم الذى أبدله الله بيديه وذراعيه جناحين يطير بهما فى الجنة .. وعبدالله بن رواحة الانصاري شاعر رسول الله صلى الله عليه وسلم .. حيث واجه بضعة آلاف من جند المسلمين عشرات الآلاف من جنود الروم والعرب المتنصرة ..
ولولا عبقرية خالد بن الوليد التى تجلت فى ذلك اليوم لفنى الجيش الإسلامى الصغير عن بكرة ابيه .. فأستطاع خالد بعبقريته الفذة أن يتاور ويداور وينسحب بالجيش سليماً.
وجاءت بعدها معركة تبوك بقيادة المصطفى صلوات الله عليه رداً على ما لحق المسلمين فى معركة مؤتة .. ولكن الروم وجموع العرب المنتصرة تحاشوا الإصطدام المباشر مع جند الإسلام .. وعاد جنود الحق تحت لواء المصطفى صلوات الله عليه دون ان يواجههوا حرباً حقيقية مع الأعداء ..
وبقى الرسول الكريم يعد العدة لغزو الروم والثأر لشهداء مؤتة .. فأنقذ جيش أسامة وهو على فراش الموت لترتفع روحه الشريفة إلى الرفيق الأعلى.. وهو يوصى جيش أسامة بن زيد حب رسول الله وابن حبه .. وهو فتى يافع صغير .. لم يبلغ السابعة عشر بعد .. وفى الجيش كبار المهاجرين والانصار .. وفيهم من امثال أبى بكر الصديق وعمر الفاروق تحت إمرة ذلك الشاب الصغير حتى تكلم أناس فى ذلك , وتكلم المصطفى صلوات الله عليه ولاح بالائمة على من تكلموا فى إمرة اسامة .. وقال إنه بها لخليق .. كما كان أبوه بها خليقاً وجديراً.
ومنذ ذلك الحين بقيت هذه الأمة تتلمس النابهين من شبابها تقدمهم للأمرة مع وجود من هو أكبر منهم سناً وأكثر منهم خبرة لتدربهم على حمل المشاق وتحمل المسئولية .. ولترتفع بهممهم إلى ذرى المجد ومشارف العز .. وترتفع بهم عن وهدة الدنايا ومراتع الرفاهية والترف وتبتعد بهم عن مواطن الفجور والخنا ..

تحميل الكتاب
=======

رابط مباشر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حروب الاسلام في الشام-محمد أحمد باشميل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كيف نفهم التوحيد - الشيخ محمد بن أحمد باشميل
» تاريخ السلاجقة في بلاد الشام - د.محمد سهيل طقوش
» المقنع فی فقه الإمام أحمد بن حنبل الشیبانی رحمه الله تعالی تألیف الإمام موفق الدین أب محمد عبدالله بن أحمد بن محمد بن قدامه‌ المقدسی
» مفتاح النجاة كلید نجات مؤلف شیخ الاسلام أحمد نامقی جامی رحمه الله
» تصميم وتنفيذ الخرائط-الدكتور.أحمد أحمد مصطفي-الدكتور.محمد أحمد السوداني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إقرأ الثقافي :: القسم العربي :: تاريخ و حضارة الإسلام العظيم-
انتقل الى: