منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم

منتدى إقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات الكوردية, العربية, الفارسية
 
الرئيسيةالبوابةالمنشوراتس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أدب السلف في التعامل مع الناس - أبي عبدالرحمن رضا بن عبدالحميد فتح الله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو علي الكردي
المدير
avatar

عدد المساهمات : 6074
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 01/09/2013
العمر : 56
الموقع : أربيل

مُساهمةموضوع: أدب السلف في التعامل مع الناس - أبي عبدالرحمن رضا بن عبدالحميد فتح الله   الإثنين سبتمبر 02, 2013 11:09 am



معلومات الكتاب
------------------
أدب السلف في التعامل مع الناس
المؤلف / أبي عبدالرحمن رضا بن عبدالحميد فتح الله
الناشر / دار الخلفاء الراشدين - الأسكندرية
الطبعة / الأولى 1432 - 2011
الصفحات / 235
إن الدعوة إلى الله بالسلوك والتعامل مع الناس أعظم أثرا من مجرد دعوتهم باللسان , بل إن استدلال خديجة " رضي الله عنها" على أن الله "عزوجل" لايخزي نبيه "صلى الله عليه وآله وسلم" بأنه يقري الضيف وويحمل الكل ويكسب المعدوم ويعين على نوائب الحق . فمكارم الأخلاق واستعمال الأدب في التعامل مع الناس من أعظم الأسباب في نجاح الدعوة , وقد فطر الله العباد على قبول الدعوة من أجلها.
وهذ البحث فيه جملة من هذه الآداب التي تعامل بها سلفنا الصالح مع الناس , قل العاملون بها وكثر المحتاجون إليها , نسأل الله أن ينفع به آمين .


تحمیل الكتاب
=====
رابط مباشر****رابط بديل
4SHARED###ARCHIVE

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://iqra.ahlamontada.com
ابو عبدالرحمن الكردي
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 5037
السٌّمعَة : 1
تاريخ التسجيل : 03/09/2013
العمر : 42
الموقع : (أرض الله الواسعة)

مُساهمةموضوع: رد: أدب السلف في التعامل مع الناس - أبي عبدالرحمن رضا بن عبدالحميد فتح الله   الثلاثاء يناير 09, 2018 7:00 am

جزاکم الله خیرا
واحسن الله الیکم
واعانکم الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أدب السلف في التعامل مع الناس - أبي عبدالرحمن رضا بن عبدالحميد فتح الله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إقرأ الثقافي :: القسم العربي :: الدعوة الإسلامية , الثقافة الإسلامية, الزهد والرقائق-
انتقل الى: