منتدى إقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها
غايتنا رضى الله سبحانه, و هدفنا تثقيف الأمة الإسلامية بكل العلوم

منتدى إقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات الكوردية, العربية, الفارسية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 426 - 427 القسطنطينية : المدينة التي أشتهاها العالم 1453-1924 - فيليب مانسيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو علي الكردي
المدير
avatar

عدد المساهمات : 5199
تاريخ التسجيل : 01/09/2013
العمر : 55
الموقع : أربيل

مُساهمةموضوع: 426 - 427 القسطنطينية : المدينة التي أشتهاها العالم 1453-1924 - فيليب مانسيل   الثلاثاء أكتوبر 13, 2015 11:18 am






426 القسطنطينية
المدينة التي أشتهاها العالم 1453-1024
تأليف:فيليب مانسيل
ترجمة:د.مصطفى محمد قاسم
الناشر:المجلس الوطني للثقافة و الفنون و الآداب - الكويت
تاريخ النشر:تموز 2015



ما بين «الفاتح» محمد الذي دخل القسطنطينية
في العام 1543 مظفرا على حصان ابيض، و«المنفي» عبدالمجيد الذي خرج منها في العام 1924 مطرودا في قطار الشرق السريع، يحكي كتاب «القسطنطينية المدينة التي اشتهاها العالم 1453 - 1924» في الجزء الاول منه قصة عشق سلالة حاكمة لمدينة حولتهم من امراء امارة مجهولة الى اباطرة الى واحدة من اقوى امبراطوريات
العالم الحديث المبكر والحديث، واطولها عمرا واكثرها حضورا على مشهد الاحداث العالمية. الكتاب صادر ضمن سلسلة عالم المعرفة التي يقدمها المجلس الوطني للثقافة والفنون والاداب، وهو من تأليف: فيليب مانسيل وترجمة د.مصطفى محمد قاسم وجاء في 407 صفحات من القطع المتوسط، وقد تم تقسيمه إلى 8 فصول يغطي من خلالها القرون الخمسة للعاصمة العثمانية القسطنطينية، بالغوص تحت السطح الامبراطوري الكوزموبوليتاني للمدينة التي كانت في الوقت عينه عاصمة امبريالية ومدينة مقدسة ومركزا تجاريا وجنة للمتعة. ويبرز المؤلف الطابع الكوزموبوليتاني الفريد - في زمانه - للمدينة، الذي جعل منها - في آن معا - ملتقى وساحة حرب لكل السائرين على ارضها، وذلك بالدرجة الاولى لكونها منذ نشأتها «المدينة التي يشتهيها العالم».
ويرسم مؤرخ البلاطات فيليب مانسيل صورةحية لمدينة عالمية، وسلالتها الحاكمة، وعائلاتها الكبرى على اختلاف اديانها وقومياتها، والسفارات والكوناكات والياليات التي خدر ساكنوها بسحر امواج البسفور واذان الصلاة.
ويبرز المؤلف مراوحة السلالة الحاكمة بين الرقة والوحشية، وتنازع المدينة بين رائحة الدم وعبق الزنبق، في كتاب يعد من افضل ما كتب حول القسطنطينية وسلالتها الحاكمة.
وفي «تاريخ انساني» ممتع يتتبع ما نسيل المدينة وأهلها المتنوعين منذ فتحها واتخاذها عاصمة، حتى تبديد تنوعها ونقل العاصمة منها، ويزيد على ذلك تتبع المشتتين من العاصمة «التي ماتت» الى اماكن شتاتهم في تأريخ ساحر لمدينة كوزموبوليتانية وأهلها من اوج القوة الى غربة الشتات.




رابط التحميل
---------




رابط  الجزء الأول - ARCHIVE



رابط  - 4SHARED



رابط الجزء الثاني - ARCHIVE


رلبط - 4SHARED



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://iqra.ahlamontada.com
 
426 - 427 القسطنطينية : المدينة التي أشتهاها العالم 1453-1924 - فيليب مانسيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى إقرأ الثقافي :: القسم العربي :: سلسلة عالم المعرفة-
انتقل الى: