منتدى اقرأ الثقافي
المواد المنشورة هنا لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين عليها

منتدى اقرأ الثقافي

منتدى ثقافي للكتب باللغات العربية والكوردية والفارسية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اللنبي في مصر - المارشال ويفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ابو علي الكردي
المدير


عدد المساهمات : 4628
تاريخ التسجيل : 01/09/2013
العمر : 55
الموقع : أربيل

مُساهمةموضوع: اللنبي في مصر - المارشال ويفل    الثلاثاء سبتمبر 01, 2015 2:27 pm






اللنبي في مصر 1919 - 1925
المؤلف : المارشال ويفل
ترجمة : علي الأقطش ومصطفى فودة
الناشر: دار المدى


لا نكاد نعرف عن الجنرال الإنكليزي اللنبي الذي كان على رأس جيش الحلفاء في الحرب العالمية الأولى والذي استطاع أن يقضي على السلطنة العثمانية وينهي سيطرتها على فلسطين وسوريا ومصر ويدخل بجيشه إلى هذه البلدان، لا نكاد نعرف عنه إلا تلك النادرة التي تقول إنه زار قبر صلاح الدين الأيوبي ولما وقف على القبر قال له تلك العبارة التي اشتهرت في حينه ولا تزال مشهورة «لقد عدنا يا صلاح الدين». لا يكترث المارشال ويفل زميل اللنبي في الكتاب الذي كتبه عنه والذي تظهر ترجمته في سلسلة «الكتاب للجميع». لا يكترث ويفل بتلك المقولة المنسوبة إلى اللنبي وتصوّره استعماريا متعصبا.
بل تصوّره لفرط تعصبه لا ينسى الهزيمة التي ألحقها صلاح الدين بالصليبيين ويجد ان في احتلاله لفلسطين ثأراً لها. فاللنبي هكذا متعصب لدرجة الصليبية. ويفل الذي يمتدح غالباً اللنبي يقول إن ما أساء إلى اللنبي فورات غضبه العارمة التي كانت تنصب على مساعديه.يرد ويفل نوبات الغضب هذه إلى أن اللنبي لم يكن يلقي بالاً إلى العاطفة، ولم يكن من طبعه المسايرة أو التحبب، فقد كان بحسب الماريشال ويفل رجلاً يتكل كليا على العقل ولا يهتم، إذا انتهى إلى حكم أو قرار، بما ستكون عليه ردة الآخر، ولا يكترث بأن يلطف من عبارته أو أن يراعي في أسلوبه.
لذا كان الآخرون يجدون فيه أحياناً رجلاً فظاً، بل انهم أطلقوا عليه اسم «الثور» وهو اسم يناسب بالتأكيد مظهره الجسدي وقوته العضلية، وفي نظر الماريشال ويفل فإن لقب الثور كان يطابق قوته وكبر جسده، لكنه لم يكن يطابق مستواه العقلي وبصيرته ونفاذ حكمه، كقائد عسكري يبدي الماريشال ويفل تقديره الكبير للجنرال اللنبي فالجنرال في نظر ويفل أعظم قائد بريطاني في الحرب العظمى واللنبي في نظر ويفل ليس فقط بمقدرته القيادية العسكرية، وإنما هو أيضاً بمقدرته الإدارية. وويفل يثني على أخلاق اللنبي ويدافع عنه فيقول انه رغم كونه غضوباً لم يكن يعاقب إلا بلسانه. وكان رحيما بجنوده لا يدفعهم بخفة إلى الموت وإن بدا الأمر غير ذلك، لقد نسبت إليه مجازفات لم تكن، في الحقيقة، كذلك، فقد خرج اللنبي منها بأقل خسارة ممكنة. ثم ان انتصاراته في فلسطين وسوريا ومصر تدل على مقدرته القيادية. ومن أخلاق اللنبي كما يرى ويفل ترفّعه وعلو نفسه فقد انتصر في معركة وأرسل تقريراً موجزاً ارتأى اعلام الجيش انه بارد وأوصى بغيره فكتب أحد مساعدي اللنبي تقريراً عاطفياً مثيراً لما أطلع عليه اللنبي غضب وثار وأعاد كتابة التقرير بتعقل واتزان. أما اللافت في كلام ويفل عن اللنبي في مصر فهو أن اللنبي رغم نزاعاته مع سعد زغلول الزعيم الوطني لمصر ذلك الحين أوصى بتخلي انكلترا عن الحماية وفي ذلك استقلال مشروط، وكلفته هذه التوصية ودفاعه عنها، منصبه في مصر إذ لم يلبث أن استقال منه.



رابط الكتاب
---------



رابط مباشر


رابط بديل



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://iqra.ahlamontada.com
 
اللنبي في مصر - المارشال ويفل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى اقرأ الثقافي :: القسم العربي :: التاريخ والحضارة , الجغرافيا-
انتقل الى: